معامل سيتي

مع ازدياد انتشار معامل التحاليل الطبية ومراكز الاشعة والإقبال المتزايد للمرضى على هذه المعامل وأهميتها

لابد أن نسلط الضوء بنظرة تحليلية على واقع هذه المهنة قديماً وحديثاً. _ فقديماً .. كان المريض يشتري دواءه

مباشرة من الصيدلي أو بالاعتماد على خبرة الطبيب وتحليلاته النظرية ومدى تشخيصه لحالة المريض فكان المريض

يشتري دواءه مباشرة من الصيدلي وعند شكّه بحالة خطيرة يطلب من المريض أو ذويّه إجراء التحاليل أو الاشعة.

بينما حديثاً .. نلاحظ أن كل الأطباء أصبحوا يطالبون المريض بإجراء التحاليل أو الاشعة وبأشكال مختلفة ومن هنا

تأتي أهمية تسليط الضوء على واقع هذه المهنة وحقيقة أهمية التحاليل المعملية وغيرها لعلاج المريض الذي يشعر

بأنها زيادة تكاليف وقد تكون منهكة اقتصادياً لذوي الدخل المحدود.

إن العلاقة الصحيحة ما بين طبيب المعمل والطبيب المعالج هي علاقة وثيقة وذات أهمية كبيرة في الجوانب الإيجابية، أهمها:

1_ المساعدة في تشخيص الأمراض ذات الأعراض المشتركة والتي لا تظهر إلا بالتحاليل أو الاشعة. ولا يجوز الخلط بين هذه الأمراض علاجياً، قد يؤدي إلى تهديد حياة المريض.

2_ المساعدة في الاتجاه الصحيح للعلاج.

3_ متابعة المرضى أثناء العلاج.

4_ الكشف عن الأمراض المختلفة.

5_ الكشف عن حساسية المريض لنوع معين من الدواء، مثال حساسية بعض الأشخاص لبعض العقاقير أو التحسس من إبرة معينة وهناك حالات وفيات حدثت نتيجة عدم التأكد من الحساسية الدوائية.

6_ البحث العلمي.

7_ الوقاية من الأمراض عن طريق اجراء الفحوص الطبية الشاملة بشكل دورى ولنجاح هذه الجوانب تعتمد معامل سيتي على عدة عوامل هى : الإدارة القوية و الواعية بمواكبه احدث اجهزه التحاليل و استخدام كل ما هو جديد في مجال التحاليل الطبية